الأحد، 11 مارس، 2012

اللي جرّب غير اللي سمع

مش فاكر بالظبط عدد المرات اللي سمعت فيها كلمة "أنا بحب المطر" ... كل الناس بتحب المطر! كل الناس بتحب تتفرج على المطر أو حتى تمشي تحته!

كل الناس اللي بتحب المطر بيحبوه عشان عندهم بيوت يقدروا بعد ما يستمتعوا كفايتهم بالمطر يدخلوها ويستخبوا منه، عندهم دفايات عشان لو حسوا بالبرد من المطر يتدفوا بيها، عندهم هدوم كفاية عشان لما هدومهم تتبل من المطر يغيروها بسرعة عشان ميمرضوش.

تخيل بقى لما يكون سقف بيتكم بيسرب وكل نقطة مطر بتنزل بتنتهي جنبك جوا أوضتك! أو معدكش وسيلة تدفية لإن الدفايات بتستهلك كهربا كتير أو عشان مفيش كهربا أصلا، أو إن الملابس عندك محدودة ...

خليني أسألك .... يا ترى ساعتها هتحب المطر؟


للأسف حاجات كتير مهما اتحكالنا وقرينا عنها مش بنقدر نعرفها غير لما نجربها بنفسنا : (

إذا كان عندك سكن حتى لو إيجار، إذا كان عندك وسيلة تدفئة لو حتى مجرد بطانية، لو عندك هدوم كافية حتى لو مش على الموضة .... احمد ربنا كتير على النعمة دي وحاول تساعد حد محتاج فعلاً.

الحمد والشكر ليك يا رب : )

هناك تعليق واحد:

  1. الجمد لله علي كل حال
    معاك حق فيه حاجات من قبل ما اجربها كنت فاكرها هتخليني مبسوط او تقدر تقول نظرتي لها قبل ما اجربها اختلفت كليا لدرجة ان فيه حاجات غيرت فيها رأيي 180 درجه بعد ما عيشتها و شوفتها وزي ما بيقولوا اللي ايده في المية مش زي اللي ايده في النار
    كاب

    ردحذف