السبت، 22 ديسمبر، 2012

استفتاء الدستور المصري.

استفتيت من ساعة تقريباً الحمد لله :)

لا مع بعض الأسف!
دستور كويس بس نستحق دستور أفضل، المشكلة الحقيقة مش في كدا المشكلة فعلاً إن "كتير" (وحاططها ما بين علامتين اقتباس عشان ملاقيش حمار عمال ينهق في البوست) من المعترضين على الدستور مش قايلين ﻷ عشان الدستور وحش إنما لأسباب تانية (كارهين الاخوان، معترضين وخلاص، بيتكلموا عن نقط هبلة ... إلخ) فأنا مش ضامن تماماً إن المواد اللي فيها مشكلة هتتغير فعلاً! (وده نفس السبب السبب اللي خلاني مقولش نعم، على أساس إن الدستور ممكن يتعدل بعد كدا ويتحسن ... مفيش أي ضمان برده!!)

لكن في كل الأحوال كن لازم تطبيق مبدأ "طظ في الجميع" واختار اللي أنا مقتنع بيه فعلاً، ومخليش موضوع "الاستقرار" و "كفاية تضيع وقت" و "مؤسسات الدولة اللي بتقع" و "الخوف من المستقبل عموماً" وغيرهم يخلوني أميل لنعم مثلا!

-----------------

- عموما يعني كان عملية الاستفتاء كانت كويسة جداً، نفس مكان لجنة انتخابات الرئاسة.

- بس كان في المرة دي طابور أطول شوية، بس الكويس إنه كان بيمشي، الطابور بس كان تنظيمي لإن بمجرد دخولي المدرسة اللي فيها لجنتي الموضوع مأخدش غير خمس دقايق.

- المشكلة بتاعت كل مرة، لجنة ٢٧، ٢٨ و٢٩ تقريباً هي اللي عاملة الزحمة لإن فيها ناس كبيرة في السن كتير وبالتالي بياخدوا وقت كبير في العملية (وتقريبا ده كان السبب الرئيسي في الزحمة)، وده نفس اللي حصل في انتخابات الرئاسة اللي فاتت بالظبط، نفس اللجان ونفس المشكلة.

- التفاعل كان ظريف جداً وناس من فئات مجتمعية مختلفة وآراء وأسباب متنوعة لاختارهم في الاستفتاء.

- حتى الشباب السيس قرر يشارك أو حتى كان عاوز يشارك لما شاف اقبال الناس (الشباب السيس ترمز هنا إلى شباب ولاد ناس ومستواهم كويس لكن مش في دماغهم أي مشاكة إجابية أو سلبية فيما يخص أي حاجة ... مقضينها يعني)

- حتى الشباب المتكحرت شاركوا أو كانوا عاوزين يشاركوا لنفس السبب، كان في كام واحد واقفين وواحد منهم كان عاوز يروح يشارك بس واحد منهم بيقوله فيما معناه كبر دماغك (الشباب المتكحرت ترمز هنا إلى شباب مستواهم الاجتماعي أقل من المتوسط وبرده مقضينها)

- تفاعل سواقين الميكروباص ظريف ومتباين جداً D:

- شارع الهرم شبه ميت من الزحمة!! زحمة جداً لدرجة إني عشان أوصل لجنتي اللي هي بعدينا بتلات محطات تقريبا ومش بتاخد أكتر من ١٠ دقايق بالميكروباص في أسوء الأحوال، أخدت فوق النص ساعة وأنا رايح، وأكتر وأنا راجع! (الزحمة بتزيد أكتر كل ما الليل يليل).
بس عموماً ده شيء كويس مش وحش يعني، وشايف إن في تفاعل كويس من الناس ... نفسي بس أعرف نسبة المشاركة وصلت كام :‑)

الحمد لله :‑)

هناك تعليق واحد:

  1. حمار بينهق؟
    أتمنى أن تقوم بعمل كتاب "أداب الحوار ببساطة"

    ردحذف