الثلاثاء، 25 ديسمبر، 2012

ملخص ٢٥\١٢\٢٠١٢

طيب طيب، أنا بقالي كتير مكتبتش، وعاوز أكتب عن كام حاجة كدا، عن أهم اللي تم في الفترة اللي فاتت (بدون ترتيب) كان كالتالي:

- كتاب تعرف على البرمجيات الحرة.
قمت بتنسيق كتاب صغير (٦٩ صفحة) بعنوان "تعرف على البرمجيات الحرة"، كتبه الصديق "فهد السعيدي" عن البرمجيات الحرة من حيث تعريف بيها وبعض الملعومات المفيدة عنها وتجربة بعض الدول في استخدام البرمجيات الحرة زي ماليزيا، البرازيل، ألمانيا.
المميز في الكتيب ده إن أسلوبه سهل وبسيط ومش بيدخل في أي تفاصيل معقدة ... الكتاب مميز لدرجة إنه عميل أكتر من ١٠٠٠ تحميل خلال كام يوم من إطلاقه، فعلاً أنا أنصح أي حد عاوز يعرف عن البرمجيات الحرة والمصادر المفتوحة إنه يقراه.

الكتاب تم إخراجه باستخدام البرمجيات الحرة حصراً، استخدمت فيه أوبنتو كنظام تشغيل، وليبر أوفيس كمحرر نصوص، وإنكسكيب وجمب كمحرري صور، وحتى الخطوط كانت حرة!

من ناحية تانية المميز في الكتاب ده إني اتعلمت فيه استخدام التعبيرات النمطية (Regular Expressions) وكيفية استخدامها في تهيئة النصوص، وفعلاً وفرت عليا وقت كبير جداً. وبرده اتعلمت شوية حاجات ممتازة في برنامج sed. وكتبت عنها مقال خفيف وطريقة الاستفادة منها: استخدام Regular Expression في تهيئة النصوص.


- إنفوجرافيك موزيلا في ٢٠١٢.
موزيلا من المؤسسات اللي بحبها جداً في عالم البرمجيات الحرة، لإن ليها فكر ممتاز جداً ونشاط رائع يخلي الواحد ينبهر بيها، موزيلا مش مجرد فايرفوكس وثاندربيرد والبرامج اللي بتعملها، موزيلا ليها نشاطات تانية كتيرة بتساهم بيها في جع الويب مكاناً أفضل للجميع.

كنت اكتشفت موزيلا بشكل أعمق لما عملت تحدي لتصميم مبتكر للتابز في ٢٠٠٩.
مؤخراً نشرت إنفوجرافيك لأهم إنجازاتها في سنة ٢٠١٢، فلقيتها فرصة كويسة عشان أكتب عن موزيلا تاني ... نشرت النسخة العربي واللي لاقت تفاعل كويس جداً على النت، موجودة هنا "إنفوجرافيك عربي: موزيلا في ٢٠١٢".

الظريف في الموضوع إني أعدت انتاج الإنفوجرافيك بالكامل على إنكسكيب، مفيش غير تلات صور بس هما اللي راستر، لقيت إني أسرع أعمله من أول وجديد على إنكسكيب من إني أراسل حد من موزيلا اللي مراسلتهم مش هتاخد وقت أصلا D:


- دراسة عربية عن البرمجيات الحرة.
من فترة أطول شوية، كنت برده قمت بتنسيق دراسة عن استخدام البرمجيات الحرة والمصادر المفتوحة، أهميتها، مزاياها، إيه الفوائد اللي هتعود علينا (الدول العربية)، المزايا التقنية، الاقتصادية، الأمنية، وحتى السياسية! الدراسة دي قامت بيها شركة "".

بصراحة، في رأيي الشخصي إذا كنا عاوزين نتحول لاستخدام البرمجيات الحرة والمصادر المفتوحة، يبقى لازم يكون عندنا شركات زي دي! شركات قادرة على إدارة عمليات الهجرة من الأنظمة والتكنولوجيا القديمة! مفيش أمل من الحكومات والدول، مفيش أمل من مؤسسات ماسكينها عواجيز بتفكير قديم معندهم نية (وعلى الأغلب ولا حتى القدرة) على الانفتاح والاستفادة من الفرص المتاحة، والتكنولوجيا المبتكرة!

كنت كتبت عن الدراسة هنا "دراسة عربية: الأبعاد الاستراتيجية للبرمجيات الحرة ومفتوحة المصدر"، والشيء المميز فعلاً فيها إنها موجهة لأشخاص معندهمش خلفية تقنية قوية، وده حال أغلب متخذي القرار في بلادنا! وطبعاً تم الإخراج ببرمجيات حرة تماماً :-)


- مقالي في مجلة لغة العصر.
في أكتوبر اللي فات، مجلة لغة العصر المصرية (وهي تعتبر أكبر المجلات التقنية انتشاراً على مستوى مصر والدول العربية) نشرت ليا مقال بعنوان "خمسة أسباب تجعل «المصادر الحرة مفتوحة المصدر» أولوية لنا على المستوى الوطني والعربي".
المقال وضحت فيه ليه البرمجيات الحرة والمصادر المفتوحة مهمة لينا على المستوى العربي!! وإيه مزاياها وإيه اللي ممكن تقدمه لينا. وهكتفي بالاقتباس ده:
«إليك سبب أخير؛ لماذا يجب أن نكون في المؤخرة دائماً؟ إذا كانت كل دول العالم سواء الدول المتقدمة أو الناهضة أو حتى النامية بدأت تلتفت إلى البرمجيات الحرة مفتوحة المصدر وتستفيد منها بأفضل طريقة سواء على المستوى العام أو الخاص ... هل يجب علينا التأخر أكثر من ذلك؟»

هنا نسخة نصية من المقال.

طبعاً مقدرش أنسى دينامو البرمجيات الحرة والمصادر المفتوحة في مصر، أنس عماد! وباقي الشباب الرائعين في الفريق المحلي لأوبنتو في مصر "أوبنتو إيجي" على اللي بيقدموه من وقتهم وجهدهم (وفلوسهم كمان D:) لدعم البرمجيات الحرة والمصادر المفتوحة في مصر والدول العربية!


كفاية لحد كدا وهبقى أكمل لاحقاً! :-)


هناك 3 تعليقات:

  1. ربنا يكرمك يا صديقي

    ردحذف
  2. http://travianb.com/ts1/register.php?ref=26

    ردحذف